عرض مشاركة واحدة
قديم منذ /01-09-2014, 02:34 AM   #3

وضحا~
بنوتة عسولة

L55
 
    حالة الإتصال : وضحا~ غير متصلة
    رقم العضوية : 53439
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    المشاركات : 372
    بمعدل : 0.09 (مشاركة/اليوم)
    النقاط : وضحا~ has a reputation beyond reputeوضحا~ has a reputation beyond reputeوضحا~ has a reputation beyond reputeوضحا~ has a reputation beyond reputeوضحا~ has a reputation beyond reputeوضحا~ has a reputation beyond reputeوضحا~ has a reputation beyond reputeوضحا~ has a reputation beyond reputeوضحا~ has a reputation beyond reputeوضحا~ has a reputation beyond reputeوضحا~ has a reputation beyond repute
    التقييم : 2879
    تقييم المستوى : 68
    الأسهم : 0 (أسهم/سهم)
    الجواهر : 4 (جواهر/جوهرة)
    عدد الدعوات : 1
    زيارات ملفي : 5598
    علم الدولة :  Bahrain
مزاجي :
    استعرضي : عرض البوم صور وضحا~ عرض مواضيع وضحا~ عرض ردود وضحا~
    أوسمتي :         هنا
    تجديني هنا :
     MMS :

MMS

افتراضي رد: نيل المنن في حب الوطن




من حب الوطن الدعاء لولي الوطن


قال الله تعالى : ( وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ ) سورة غافر 60 .

وقال الفضيل بن عياض رحمه الله تعالى : " لو كان لي دعوة ماجعلتها إلا في السلطان "
أثر صحيح أخرجه أبو نعيم في الحلية .



يأمرنا الله عز وجل بدعائه في هذه الآية الكريمة ، ومن خير دعائنا الدعاء لولي الأمر ،
لما يترتب على ذلك مصالح عديدة. والدعاء لولي الأمر من أعظم الطاعات وأفضل
القربات التي نتقرب بها إلى الله تعالى ..

لذا كان الفضيل بن عياض رحمه الله تعالى يقول بأنه لو كان له دعوة مستجابة لجعلها
لولي الأمر ، لأن الدعاء له بالصلاح تصلح البلاد ويصلح العباد ..

والدعاء لولي الأمر سنة ، فمن فعلها فهو على السنة إن شاء الله ، ومن فعل ضده من
الدعاء على ولي الأمر فهو ليس على السنة ، وليس محباً لها ..

فعلينا يا أخواتي ، أن ندعوا الله على الدوام لولي أمرنا بالصلاح والعافية ، والتوفيق والتسديد ..

اللهم اهدي ولي أمرنا ، وألهمه رشده ، ووفقه لما تحب وترضى ، وخذ بناصيته للبر والتقوى .








من حب الوطن عدم سب وغش و بغض ولي الوطن


عن أنس ابن مالك رضي الله عنه قال نهانا كبراؤنا من أصحاب محمد ، قالوا : قال رسول
الله صلى الله عليه وسلم : " لا تسبوا أمراؤكم ، ولا تغشوهم ، ولا تبغضوهم ، واتقوا الله
واصبروا فإن الأمر قريب
" حديث صحيح أخرجه ابن أبي عاصم في السنة .


ينهانا النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الشريف عن سب الأمراء ، أو غشهم ،
أو بغضهم ، لأن في ذلك إثم كبير ، وهو سبب لعصيانهم ، وعدم السمع ، والطاعة لهم ،
ويؤدي لإنتشار الفساد في البلاد ..

ومن يظن أن سب الأمراء من الدين ، ومن إنكار المنكر فهو مخطأ ، بل مايفعله هو المنكر ..

فلا يجوز لنا سب ولي أمرنا ، أو غشه ، أو بغضه ، وإن رأينا منه مارأينا ، بل يجب علينا الصبر
وتقوى الله عز وجل ..

فعلينا يا أخواتي ، أن ننتهي عما نهانا عنه رسولنا صلى الله عليه وسلم فلا نسب أمراءنا ولا نغشهم ،
ولا نبغضهم ، بل نحبهم وندعوا الله لهم .


أرجوا عدم الرد إلى إنتهاء الموضوع أخواتي






 

  رد مع اقتباس