الموضوع: قَلْبي . . ❥
عرض مشاركة واحدة
قديم منذ /22-07-2010, 09:17 PM   #5

أُمنيةْ
بنوتة محلقة
. .

L31
    حالة الإتصال : أُمنيةْ غير متصلة
    رقم العضوية : 63704
    تاريخ التسجيل : May 2010
    المشاركات : 123
    بمعدل : 0.04 (مشاركة/اليوم)
    النقاط : أُمنيةْ will become famous soon enough
    التقييم : 82
    تقييم المستوى : 11
    الأسهم : 0 (أسهم/سهم)
    الجواهر : (جواهر/جوهرة)
    عدد الدعوات : 0
    زيارات ملفي : 3334

     SMS : من غضب منكـ ثلاث مرات ولم يقل فيكـ شراً .. اختره صاحباً !!

مزاجي :
    استعرضي : عرض البوم صور أُمنيةْ عرض مواضيع أُمنيةْ عرض ردود أُمنيةْ
    تجديني هنا :
     MMS :

MMS

افتراضي

.
.


وعليكم السلام ورحمة
الله وبركاته

قال الله تعالى :
" وما كان الله ليعذبهم وأنت فيهم وما كان الله معذبهم وهم يستغفرون "
( أستغفر الله وأتوب إليه )
كلمات جدتي التي كانت ترددها دوماً
واليوم لا تستطيع النطق بلسانها ، ولكنني أراها دوماً
تنطقها بقلبها وعينيها !


.



فـ على أيّ أسآس نٺفلسف ونعيش بدون قرآن ! !

   
 

 

 




من الصعب أن نجلو القلوب مع مُلهيات الحياة الكثيرة
ولكن القرآن جلاؤها الأفضل
في يوم كان رجلٌ يعيش مع حفيده الصغير في منطقة " ريفية / جبلية "
كان الجد يقرأ القرآن كل يوم ، ويجلس الصغير ينظر إليه
وذات يوم سأل الحفيد جده قائلاً
يا جدي إني أحاول أن أقرأ القرآن مثلك ، ولكنني لا أفهم منه الكثير
وإن فهمت فيسقط من ذاكرتي بعد فترة وجيزة
فما فائدة القرآن إذاً ؟
فأمره جده أن يأخذ سلة ويفرغها من الفحم
ثم يذهب بها إلى النهر ويملؤها ماءً
فعل الصبي ما أُمِر مرة واثنتان وثلاث
وما كان يصل البيت وبالسلة نقطة ماء
قأسرع إلى جده وقال لاهثاً
لا فائدة مما أفعل ، الماء يتسربل من السلة بسهولة
فقال الجد
تعال وانظر إلى السلة
فنظرا إليها معاً ، وأيقن الصغير أن السلة اختلفت عما كانت
فالسلة المتسخة بسبب الفحم قد أصبحت نظيفة تماماً من الداخل والخارج
فقال الجد للحفيد
هذا ما يحدث عندما نقرأ القرآن
قد ننسى ما قرأنا وما فهمنا
ولكننا حينما نقرؤه نتغير من الداخل والخارج



" ѕєиισгιтα "
ممتع أسلوبك العذب
فكل حرف جعلني أتسلق الكلمات نحو معانٍ أسمى
يبدو أن كنوز الجنة بين أيدينا .. ولكننا قليلاً ما ننظر إليها


.
.






 

  رد مع اقتباس